منتديات غزل وحنين

أهلا ومرحبا بك


عزيزى الزائر


فى منتديات غزل وحنين
منتديات غزل وحنين

غـــــزل وحـنـيـن


منتديات غـــــزل والــحـنـيـن ترحب بـــكم وتتمنى لكم قضاء أسعد وأجمل الاوقات سعداء بتواجدك العطر معنا




المواضيع الأخيرة

» ديوان حصان فى مرماح
الأحد يونيو 24, 2018 2:08 pm من طرف محمود العياط

» ديوان راشيا الوادي محمود العياط
الخميس مايو 11, 2017 1:38 pm من طرف محمود العياط

»  ديوان لسن لفـأ رقم 29
الخميس فبراير 02, 2017 7:49 am من طرف محمود العياط

» قصيدة مسقط العامرة تضج بالضياء
السبت يوليو 23, 2016 12:59 pm من طرف محمود العياط

» ايجار سيارات استرتش * ليموزين * للزفاف العرائس
الإثنين مارس 23, 2015 6:21 am من طرف رضوى رودى

» • ايجار ليموزين مصر شركة العلا للسياحة .
الإثنين ديسمبر 08, 2014 1:50 am من طرف رضوى رودى

» • أرقام شركات ومكاتب ايجارسيارات بمصر 01008383000
الأربعاء ديسمبر 03, 2014 8:03 am من طرف رضوى رودى

» • مع العلا ليموزين تأجر جميع السيارات بأحدث المودي
الخميس نوفمبر 13, 2014 7:08 am من طرف رضوى رودى

» احدث الموديلات ,ارخص الأسعار العلا لأيجارالسيارات
السبت نوفمبر 01, 2014 4:54 am من طرف رضوى رودى

flag counter

free counters

تبادل اعلانى

منتديات البرنس هيما للبرامج الكامله

    الشرف والامانه

    شاطر
    avatar
    محمود فوزى
    الإدارة
    الإدارة





    ذكر
    عدد المساهمات : 287
    نقاط : 363
    تاريخ التسجيل : 26/04/2010
    العمر : 65
    المزاج : ضاربها طبنجه

    الشرف والامانه

    مُساهمة من طرف محمود فوزى في السبت يونيو 26, 2010 8:55 am


    حوالي العام 250 قبل الميلاد في الصين القديمة ... كان أمير منطقة تينغ زدا على وشك أن يتوّج ملكًا ... ولكن كان عليه أن يتزوج أولاً بحسب القانون ...

    وبما أن الأمر يتعلق باختيار إمبراطورة مقبلة ... كان على الأمير أن يجد فتاةً يستطيع أن يمنحها ثقته العمياء ... وتبعًا لنصيحة أحد الحكماء قرّر أن يدعو بنات المنطقة جميعًا لكي يجد الأجدر بينهن


    عندما سمعت امرأة عجوز ... وكانت تعمل خادمة في القصر لعدة سنوات ... بهذه الاستعدادات للجلسة ... شعرت بحزن جامح لأن ابنتها تكنّ حبًا دفينًا للأمير ...


    وعندما عادت إلى بيتها حكت الأمر لابنتها ... تفاجئت بأن ابنتها تنوي أن تتقدّم للمسابقة هي أيضًا ... تملك اليأس المرأة وقالت ...
    وماذا ستفعلين هناك يا ابنتي؟ انا متأكده أن أجمل الفتيات وأغناهنّ سيتقدّمن لهذا الاختبار ... اطردي هذه الفكرة السخيفة من رأسك ... أعرف تمامًا أنكِ تتألمين ولكن لا تحوّلي الألم إلى جنون ...

    أجابتها الفتاة ... يا أمي العزيزة أنا لا أتألم ... وما أزال أقلّ جنونًا ... أنا أعرف تمامًا أنه لن يتم أختاري ... ولكنها فرصتي في أن أجد نفسي لبضع لحظات إلى جانب الأمير ... فهذا يسعدني حتى لو أني أعرف أن هذا ليس قدري ...
    في المساء عندما وصلت الفتاة ... كانت أجمل الفتيات قد وصلن إلى القصر وهن يرتدين أجمل الملابس وأروع الحليّ ... وهن مستعدات للتنافس بشتّى الوسائل من أجل الفرصة التي سنحت لهن ...

    كان الامير محاطًا بحاشيته وسرعان ما اعلن بدء المنافسة وقال ... سوف أعطي كل واحدة منكن بذرةً ... ومن تأتيني بعد ستة أشهر حاملةً أجمل زهرة ... ستكون إمبراطورة الصين المقبلة ...


    حملت الفتاة بذرتها وعادت الي بيتها وزرعتها في أصيص من الفخار ... وبما أنها لم تكن ماهرة جدًا في فن الزراعة ... اعتنت بالتربة بكثير من الأناة والنعومة لأنها كانت تعتقد أن الأزهار إذا كبرت بقدر حبها للأمير فلا يجب أن تقلق من النتيجة

    مرّت ثلاثة أشهر ولم ينمُ شيء ... جرّبت الفتاة شتّى الوسائل وسألت المزارعين والفلاحين فعلّموها طرقًا كثيره جدًا ... ولكن لم تحصل على أية نتيجة ... يومًا بعد يوم أخذ حلمها يتلاشى رغم أن حبّها للامير ظل متأججًا ...

    مضت الأشهر الستة ولم يظهر شيءٌ في أصيصها ... ورغم أنها كانت تعلم أنها لا تملك شيئًا تقدّمه للأمير ... فقد كانت واعيةً تمامًا لجهودها المبذولة ولإخلاصها طوال هذه المدّة ... وأعلنت لأمها أنها ستتقدم إلى البلاط في الموعد والساعة المحدَّدين ... كانت تعلم في قرارة نفسها أن هذه فرصتها الأخيرة لرؤية حبيبها ... وهي لا تنوي أن تفوتها ...

    حلّ يوم الجلسة الجديدة وتقدّمت الفتاة مع أصيصها الخالي من أي نبتة ... ورأ ت أن الأخريات جميعًا حصلن على نتائج جيدة ... وكانت أزهار كل واحدة منهن أجمل من الأخرى ... وهي من جميع الأشكال والألوان ...

    أخيرًا أتت اللحظة المنتظرة ... دخل الأمير ونظر إلى كلٍ من المتنافسات بكثير من الاهتمام والانتباه ... وبعد أن مرّ أمام الجميع أعلن قراره ... وأشار إلى ابنة خادمته على أنها الإمبراطورة الجديدة ...

    احتجّت الفتيات جميعًا قائلات إنه اختار تلك التي لم تزرع شيئًا ... عند ذلك فسّر الأمير سبب هذا التحدي قائلاً ...هذه الفتاه هي وحدها الجديرة بأن تصبح إمبراطورة ... لانها زرعت زهرة الشرف ... فكل البذور التي أعطيتكنّ إياها كانت عقيمة ... ولا يمكنها أن تنمو بأية طريقة ...

    الصدق والشرف من أجمل وأرقى الحلي التي تزين المرأة الفاضلة
    ... وتجعلها ملكة متوجه على عرش الاحترام والتقدير ...
    avatar
    pop010e
    عضو ماسى
    عضو ماسى


    ذكر
    عدد المساهمات : 1076
    نقاط : 1827
    تاريخ التسجيل : 30/04/2010
    العمر : 36
    المزاج : عالية جداا

    رد: الشرف والامانه

    مُساهمة من طرف pop010e في السبت يونيو 26, 2010 9:10 am

    موضوعاتك هادفه اشكرك
    avatar
    جيهان خليل
    الادمن
    الادمن


    انثى
    عدد المساهمات : 1055
    نقاط : 1929
    تاريخ التسجيل : 22/04/2010
    العمر : 45
    المزاج : حالة حزن

    رد: الشرف والامانه

    مُساهمة من طرف جيهان خليل في السبت يونيو 26, 2010 9:39 am

    صدقت أستاذى العزيز


    دكتور ومحمود فوزى



    دائما نجد لديك كل ما هو راااااااااائع




    الشرف والأمانة


    وأٍسمح لى بأضافة ثالث لهم


    ان الشريعة الغراء الموافقة للعقول السليمة


    والفطر الصحيحة تقول لنا إن أجمل ما في المرأة "حياؤها".

    نعم.. الحياء المنبعث من القلب المؤمن


    الحياء الذي يرفرف حوله الإيمان ويصقله ذكر الله والقرآن.

    الحياء كما عرفه العلماء:


    ( خلق كريم من أخلاق الإسلام يبعث على ترك القبيح ويمنع من

    التقصير في حق ذي الحق) .



    * قال صلى الله عليه وآله سلم :


    "إن لكل دين خلقا، وخلق الإسلام الحياء" .
    * "وكان رسول الله صلى الله عليه وآله سلم


    أشد حياة من العذراء في
    خدرها



    إنه خلق يجمل كل فرد وكل إنسان، ولكنه في حق المرأة

    آكد وأكثر التصاقا

    .
    * والمرأة بدون حياء لا خير فيها.


    * امتدح القرآن حياء المرأة في قصة موسى عليه السلام قال تعالى: (( فجاءته إحداهما تمشي على استحياء .. ))


    وهذا بيان من القرآن فيما ينبغي أن تتصف به المرأة المسلمة القانتة


    الصالحة ولابد أن يظهر هذا الحياء على كل تصرفات المرأة المسلمة:



    - في لباسها وحجابها.

    - في مشيتها.


    - في كلامها وخطابها لمن تتكلم معه.

    - في جميع ما يصدر منها.


    فلا خضوع في القول، ولا تصنع وتميع في المشية


    ولا إثارة في اللباس، ولا ثرثرة في الهاتف

    .
    وعندما فسخت فتيات الإسلام من أمة محمد صلى الله عليه و آله سلم


    الحياء أصبحن في حالة يرثى لها، وفي وضع يشكى منه


    ودب الانحراف في صفوفهن.. والله المستعان.


    فعليك بالحيإء يا أمة الله فهو كنز ثمين.


    إذا قل ماء الوجه قل حياؤه ولا خير في وجه إذا قل حياؤه .


    ـ

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


    http://gersymony.blogspot.com/
    http://gehanmony.blogspot.com/
    لو تحطم لك أمل ..تذكر حب الله وابتسم
    لا تقول الحظ عمره ماكمل قول أنا حاولت ...لكن الله ماقسم
    avatar
    محمود فوزى
    الإدارة
    الإدارة





    ذكر
    عدد المساهمات : 287
    نقاط : 363
    تاريخ التسجيل : 26/04/2010
    العمر : 65
    المزاج : ضاربها طبنجه

    رد: الشرف والامانه

    مُساهمة من طرف محمود فوزى في السبت أغسطس 07, 2010 5:15 pm

    pop010e كتب:موضوعاتك هادفه اشكرك

    اشكرك ياصديقي علي مرورك الكريم ... خالص تحياتي ...
    avatar
    شهد
    المشرفات
    المشرفات



    انثى
    عدد المساهمات : 183
    نقاط : 363
    تاريخ التسجيل : 02/06/2010
    العمر : 27
    المزاج : حزن شديد

    رد: الشرف والامانه

    مُساهمة من طرف شهد في الإثنين أغسطس 09, 2010 1:51 pm



    باركـ الله فيكـ ,,

    على الطرح المفيد والقيم ,,

    جزاكـ الله كل الخير ,,

    ونفع بكـ المسلمين ,,

    والصلاة على خير الانام ,,

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 15, 2018 5:32 pm